مؤسسة وفاء للإغاثة والتنمية

“مؤسسة وفاء للإغاثة والتنمية”، مؤسسة خيرية مسجلة رسمياً بالمملكة المتحدة (بريطانيا) تم تأسيسها بأيادي وطنية ليبية عام 2003 فى مدينة مانشستر. وذلك للعمل في مجموعة متنوعة من الأعمال الإغاثية والتنموية في جميع أنحاء العالم، ولهذا قامت بافتتاح: عدة فروع لها: (ألمانيا – سويسرا – تونس – بنغازي – طرابلس).

ومكاتب منها: (أبوسليم – سوق الجمعة – درنة – البيضاء – المرج – مصراتة – الخمس – الزاوية – صرمان – صبراتة – رقدالين – زوارة – غدامس – سبها – الكفرة). 

كانت “مؤسسة وفاء للإغاثة والتنمية” من أوائل المنظمات الإغاثية التي استجابت إلى الأزمة الأخيرة في ليبيا. ففي وقت مبكر من ثورة 17 فبراير المجيدة بدأت بتنظيم الفعاليات لجمع التبرعات في مختلف البلدان، حيث جمعت المساعدات الخيرية من الجهات المانحة لمساعدة المدنيين الذين نزحوا من ليبيا على الحدود مع الشقيقتين مصر وتونس. 

وبعد فتح الحدود من الجانب الشرقي من ليبيا تحرر معظم المناطق الشرقية فى ليبيا افتتحت فرع جديد لها فى مدينة بنغازي ومكاتب فرعية تابعة له، حيث تمكنت المؤسسة بالتنسيق والتواصل مع المنظمات الأخرى ومؤسسات المجتمع المدني من تقديم المساعدات الإنسانية إلى تلك المنطقة بسهولة. 

ومن منطلق الانتشار والمساهمة فى احتواء الازمة الانسانية غيرت “وفاء للإغاثة والتنمية” استراتيجيتها للتركيز أكثر على تقديم المساعدة إلى الشعب في جبل نفوسة والمناطق الغربية من ليبيا بالإضافة لمدينة مصراتة، والحدود التونسية الليبية. 

وبعد تحرير العاصمة طرابلس وجميع المناطق الغربية انتقلت المؤسسة ومشاريعها وبرامجها للداخل وأنشأت مكتب رئيس لها بالعاصمة طرابلس ومكاتب فرعية تابعة له، حيث تقوم بتقديم المساعدات الإنسانية وإيجاد فرص التنمية للمجتمع، والعمل فى شراكة مع المنظمات والجمعيات الخيرية الأخرى لتوفير خدمة أكثر استجابة وفعالية، ومن أولويات المؤسسة إنشاء حلول طويلة الأمد والتخطيط لتنفيذ مشاريع دائمة تساعد المجتمع لدعم الاستقلالية الذاتية وذلك من خلال توفير برامج تدريبية وتنمية بشرية وتقديم فرص عمل. 

من أهدافنا

  • تشجيع ودعم العمل الأهلي التطوعي
  • تدريب وإعداد الكوادر وإعادة التأهيل الإجتماعي
  • إعانة الأسر والأفراد بما يحقق التنمية ويدعم الإستقلالية الذاتية
  • ترسيخ قيم الحوار والمشاركة الإيجابية بما يخدم الأسرة والطفولة والشباب
  • التنسيق والتعاون مع الهيئات والجمعيات المماثلة في إرساء القيم النبيلة ونشر الوعي وتهيب المؤسسة بكل من له القدرة لتقديم يد المساعدة لدعم مشاريعها المتنوعة، إن دعمكم وتبرعاتكم تستخدم فى الحالات الطارئة التي تغطي الحاجات الأساسية مثل الطعام والشراب واللباس والغطاء والرعاية الصحية العامة ، والمساهمة في برامج لتنمية القدرات والتنمية البشرية. See Less

مستوى الداعم:


© 2021 مؤسسة الرواد للتعليم والتوعية، جميع الحقوق محفوظة
بدعم من شركة العنكبوت الليبي